اخر الاخبار

الفهداوي :منظمات المجتمع تستطيع ان تفعل الكثير بنقل الصورة الحقيقية لعمل الوزارات الخدمية وعلى رأسها وزارة الكهرباء،

اكد السيد وزير الكهرباء المهندس قاسم محمد الفهداوي، ان الوزارة قد وضعت خطة بديلة عن استيراد الطاقة الكهربائية من الجمهورية الاسلامية في ايران بعدما اعلن الجانب الايراني عدم تمكنه من اعادة خطوط الاستيراد الاربعة الى الخدمة من جديد.
جاء ذلك خلال لقاء سيادته اليوم الاحد الموافق 15/7/2018 مع عدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني المعنية بالخدمات.
مؤكداً، ان منظمات المجتمع تستطيع ان تفعل الكثير بنقل الصورة الحقيقية لعمل الوزارات الخدمية وعلى رأسها وزارة الكهرباء، حيث بأمكانها ان تخفض المشكلة وصولاً الى حلها، ونحن كوزارة فأن دورنا ان نضعها بالصورة الكاملة من خلال فهم المشكلة والاهتمام بها مع مراعاة ظروف البلاد.
 مبيناً، ان التقرير الذي اصدرته وزارة التخطيط والتعاون الانمائي عن حجم الدمار الذي تعرضت له المؤسسات الخدمية في العراق من قبل عصابات داعش الارهابية كان لوزارة الكهرباء اكثر من 50%  من نسبة الدمار، وباقي النسبة وزعت على المؤسسات الخدمية، وهذا دليل على ان ارهابيي داعش كان لديهم برنامج معد مسبقاً لإيذاء الشعب العراقي.
واوضح الوزير الفهداوي، ان ملاكات وزارة الكهرباء هي اول الملاكات التي قدمت الخدمات الى المناطق المحررة.
 وعن وضع محافظة البصرة قال سيادته، ان الوزارة في صيف كل عام تضع الاولية في تجهيز الطاقة الكهربائية لمحافظة البصرة، كون المحافظة تعاني من ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة مقارنة بالمحافظات الاخرى، لكن حدثت مشاكل خارج ارادة الوزارة بتوقف تجهيز الطاقة الكهربائية من الخط الايراني، فضلاً عن توقف العديد من مشاريع خطوط نقل الطاقة المحالة من قبل مجلس محافظة البصرة الى مقاولين تلكؤا بتنفيذ تلك المشاريع، وعلى هذا الاساس طلبت الوزارة من محافظة البصرة ومجلسها ان يستحصلوا موافقة مجلس الوزراء لتحويل تنفيذ هذه المشاريع من قبل وزارة الكهرباء.
من جهتهم، فقد ابدوا ممثلو منظمات المجتمع المدني استعدادهم للتعاون مع الوزارة من خلال تثقيف المواطنين وعقد ندوات ولقاءات لحثهم على ترشيد الاستهلاك وعدم الاسراف والهدر في الطاقة الكهربائية والالتزام بتسديد اجورها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صور المظاهر بواسطة diane555. يتم التشغيل بواسطة Blogger.