اخر الاخبار

مصدر مطلع: الوفد الكردي الذي حضر بغداد لم يكن تفاوضياً

متابعة يد العراق 

أكد مصدر سياسي مطلع، الاثنين، أن الوفد الكردستاني الذي حضر إلى بغداد يوم أمس والذي ضم شخصيتين فقط، لم يكن وفداً تفاوضياً ولم يلتق بأية كتلة سياسية، مبيناً أن الوفد التقى برئيس الجمهورية فؤاد معصوم لبحث المواعيد الدستورية لجلسة البرلمان الاولى وتشكيل الكتلة الاكبر.

وقال المصدر في حديث له إن "الوفد الكردي الذي حضر إلى بغداد ليس وفداً تفاوضياً بل هو جزء من تفاهمات ولقاءات رئيس الجمهورية مع زعماء القوى السياسية الفائزة بالانتخابات لتحديد المواعيد الدستورية لانعقاد الجلسة الأولى للبرلمان وتشكيل الكتلة الأكبر".

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "الوفد ضم فاضل ميراني كممثل للحزب الديمقراطي الكردستاني، وملا بختيار ممثل الاتحاد الوطني الكردستاني بصفتهما ممثلين للحزبين الذين حصلا على أعلى المقاعد في الانتخابات البرلمانية الأخيرة داخل إقليم كردستان"، مبيناً أن "الوفد لم يلتق أي قوى سياسية ولم يحضر معهم أية ورقة تفاوضية".

وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم بحث، أمس الأحد، مع وفدي الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني في بغداد مساعي القوى السياسية لتشكيل الكتلة النيابية الأكبر.

وتشهد الساحة السياسية في العراق حراكاً واسعاً بين القوى الفائزة بالانتخابات التي جرت في (12 ايار 2018) لتشكيل الكتلة الأكبر تمهيداً لتكليفها بتشكيل الحكومة المقبلة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صور المظاهر بواسطة diane555. يتم التشغيل بواسطة Blogger.