اخر الاخبار

الصيف يتشبث بأجواء العراق .. و”الانقلاب الخريفي” بانتظار ساعة الصفر

توقع متنبئون جويون، السبت، أن تعود درجات الحرارة للارتفاع مجدداً نتيجة للصراع القائم بين ما أسموه أنظمة الضغط والتحول من فصل الصيف إلى الخريف، فيما أشاروا إلى أن الارتفاع سيكون بفارق درجتين عن الأيام الماضية.
وقال المتنبئ واثق السلامي، في إيضاح تابعه “ناس”، اليوم (14 أيلول 2019)، إن “أجواء السبت مشمسة والرياح شمالية غربية خفيفة السرعة ما عدا المناطق الغربية فستكون جنوبية معتدلة تتحول كلياً يوم الأحد إلى جنوبية شرقية”.
وبين، أن “درجات الحرارة ستكون في البصرة ٤٥، وفي ميسان والناصرية ٤٤، وفي بابل والديوانية والمثنى وواسط ٤٣، وفي النجف ٤٢، وفي ديالى وكربلاء ٤١، وفي بغداد ٤٠، ثم الانبار وصلاح الدين ٣٩، وفي كركوك ٣٨، وفي اربيل ٣٧، تليها نينوى ٣٦، ثم دهوك 35، وتذيلت الترتيب السليمانية ٣٣”.
وتابع، أن “يوم غد الأحد سيشهد ارتفاعاً مؤقتاً في درجات الحرارة”، مشيراً الى أمكانية أن “ترتفع الحرارة بمقدار ٣ – ٤ درجات فوق معدلاتها العامة لتسجل مدن الجنوب والفرات الأوسط بين ٤٤ و ٤٧ درجة في حين تسجل مدن الشمال والوسط درجات بين ٣٨ و ٤٦ درجة مئوية”.
ولفت إلى أن “الارتفاع سيكون مؤقتاً ومتفاوتاً وذروته يوم الاحد فقط ثم تعود لتتراجع يوم الاثنين وتبقى بين ارتفاع وانخفاض حتى نهاية الأسبوع علماً أنها لا تعتبر موجة حر كما يروج البعض بل ارتفاع طبيعي نتيجة للصراع القائم بين أنظمة الضغط مع اقتراب موعد الانقلاب الخريفي”.
وفي السياق ذاته، أفاد المتنبئ صادق عطية، بأن “الطقس سيشهد ارتفاعاً طفيفاً في درجات الحرارة، بفارق درجة إلى درجتين في كافة المدن”، مبيناً أن “الرياح ستكون متقلبة مابين جنوبية إلى جنوبية شرقية في غرب البلاد وساكنة في مدن الوسط والفرات الاوسط والشمال، وشمالية إلى شمالية شرقية في مدينة البصرة ومدن شرق البلاد”.

كلمات المفتاح:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صور المظاهر بواسطة diane555. يتم التشغيل بواسطة Blogger.