اخر الاخبار

وزير الخارجية الكويتي في بغداد لبحث التعاون في مجال الطاقة والربط الكهربائي.

استقبل رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، أمس الأحد، وزير الخارجية الكويتي، الشيخ أحمد ناصر المحمد الأحمد الصباح، بحضور وزير الخارجية الدكتور فؤاد حسين.
وفي مستهل اللقاء رحَّب سيادته بوزير الخارجية الكويتي، مؤكداً حرص العراق على تعزيز واستمرار التعاون والتقارب مع دولة الكويت، وفي المجالات كافة وبما يخدم مصلحة الشعبين الشقيقين. من جانبه قدَّم وزير الخارجية الكويتي التهنئة بمناسبة استكمال تشكيل الحكومة العراقية، متمنيا لها النجاح في مواجهة التحديات.
وجرى خلال اللقاء بحث عدد من الملفات والتحديات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين الشقيقين ودول المنطقة، ومنها تحديات جائحة كورونا، والأزمة الاقتصادية في ظل تدهور أسعار النفط، والتعاون الأمني للقضاء على الفكر المتطرف، فضلا عن مناقشة تفعيل مخرجات مؤتمر المانحين الدوليين لإعادة إعمار العراق، وتعزيز التجارة المشتركة بين البلدين، والتعاون في مجال الطاقة والربط الكهربائي.
وأشار وزير الخارجية الكويتي إلى أن هناك مساراتٍ واضحةً بين البلدين وخارطة طريق تمت مناقشتها مع وزارة الخارجية العراقية؛ لتفعيل عمل ومقررات اللجنة المشتركة بين البلدين، فيما أكد رئيس مجلس النواب أن السلطة التشريعية على استعداد لتذليل العقبات كافة؛ من أجل استئناف هذا التعاون وبتنسيقٍ عالٍ مع السلطة التشريعية الكويتية المتمثلة بمجلس الأمة الموقر .
وجدَّد الشيخ أحمد ناصر المحمد الأحمد الصباح حرص بلاده على إقامة علاقات متينة مع العراق ودعمه في المجالات كافة؛ من أجل تحقيق الاستقرار.
وثمَّن رئيس مجلس النواب المواقف الإيجابية للقيادة الكويتية مع العراق، وعلى رأسها سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، محملاً تحياته وتمنياته لسمو الأمير بدوام الصحة والعافية، وللشعب الكويتي الشقيق بالتقدم والازدهار، وكذلك تحياته إلى رئيس وأعضاء مجلس الأمة الكويتي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صور المظاهر بواسطة diane555. يتم التشغيل بواسطة Blogger.